سرطان المخ وأهم أعراضه - مصارحة

إعلان فوق المشاركات

سرطان المخ وأهم أعراضه

سرطان المخ وأهم أعراضه

شارك المقالة

سرطان المخ وأهم أعراضه
سرطان المخ وأهم أعراضه

 

سرطان المخ واحدة من الأمراض الخبيثة التي اجتاحت العصر الحالي وكثر انتشارها بين مختلف فئات الشعب وبالرغم أنه حتي يومنا الحالي لا يوجد سبب معين للإجزام به علي أنه السبب الرئيسي للإصابة بالسرطان بوجه عام وليس سرطان المخ فقط، ولكن يمكننا حصر بعض الأسباب بشكل تجريبي، كالعلاج الإشعاعي أو التاريخ المرضي بالوراثة للعائلة الخاصة بمصاب السرطان، ومهما اختلفت أسباب الإصابة فستظل النتيجة النهائية واحدة وهي المرض، والمؤسف في الأمر  أن سرطان المخ لا يشبه غيره من السرطانات حيث يعد هو أخطر أنواعه كونه يصيب منطقة بالغة الحساسية داخل جسم الإنسان وهي الدماغ، وبالرغم من أنه لا يوجد علاج فعلي حتي العهد الحالي لمرض السرطان بشكل عام، حتي مع تقدم العلم وإجراء العديد من الأبحاث آملين الوصول إلي دواء للقضاء علي جذور هذا المرض، وحتي يحدث هذا سيظل السرطان من الأمراض البالغة الخطورة التي يجب الأنتباه جيداً لها، ولأن لا أحد يعلم ما سيحدث غداّ، ولأنه بالرغم من أن السرطان مرض مميت ولكن يعد التشخيص المبكر أفضل بكثير من التأخر في التشخيص، حيث يزيد من فرص استجابة الخلايا للعلاج، لذا في التقرير التالي جلبنا لك مجموعة من أهم أعراض سرطان المخ والكثير من التفاصيل الخاصة به لذا فتابعونا.

سرطان المخ


قبل كل شئ لابد أن تتعرفوا علي ما هو سرطان المخ؟ هذا السرطان في الحقيقة هو نوع من أنواع الأورام الخبيثة فيه تتكاثر مجموعة من الخلايا الغريبة المظهر والمجهولة المصدر داخل الأنسجة الخاصة بمخ الإنسان، وتتسبب في العديد من الضرر والتلف لخلايا المخ، وقد تكون هذه الأورام حميدة بمعني أنها غير مضرة بالأنسجة وقد تكون خبيثة تسبب ضرر بالغ بخلايا المخ، وفي الغالب يرمز إلي النوع الخبيث باسم سرطان المخ وليس النوع الحميد.

أسباب سرطان المخ


بالرغم من أنه لا يمكن الجزم بشكل فعلي بما هي أسباب هذا النوع من السرطانات؟! ولكن يمكن حصرها بشكل تجريبي فيما يلي:-

العلاج الإشعاعي


هناك بعض أنواع السرطانات التي تحتاج إلي العلاج عن طريق الإشعاع وكثرة التعرض لهذه الإشعاعات لفترة طويلة من الزمن وبشكل مبالغ فيه قد يسبب في إصابة الإنسان بسرطان المخ.

الأشعة الضارة


التعرض للأشعة الضارة مثل العمل في المصانع التي تعتمد في عملها علي توليد الطاقة يزيد من احتمالية إصابة العمال بهذا المرض نظراً لكونهم يتعرضون لكميات كبيرة من الإشعاع أثناء العمل. 

الوراثة

تلعب الوراثة عامل من العوامل المهمة للإصابة بالسرطانات المختلفة، وكلما كان التاريخ العائلي يضم الكثير من المصابين بمرض السرطان زاد ذلك من إحتمالية إصابة الأحفاد به أيضاً.

التدخين


لا يخفي علي أحد ولا حتي علي المدخنين أنفسهم أن التدخين هي من أولي الأسباب التي تؤدي إلي الإصابة بسرطان المخ، حتي شركات إنتاج السجائر نفسها، تحذر من ذلك وتنوة به علي علبها، وبالرغم من ذلك لا أحد يتعظ.

أنواع سرطان المخ


هناك نوعين من سرطان المخ وهما كالتالي:-

السرطان الأولي


هذا النوع من السرطانات ينشأ في المخ بشكل أساسي بمعني أن الإنسان عندما يصاب به يقوم الورم ينسج مكانً لنفسه داخل  الخلايا والأنسجة الخاصة بالمخ.

السرطان النقائلي


هذا السرطان لا يوجد في المخ بشكل مبدئي ولكن يمكن إيجاده في أي مكان داخل جسم المصاب، ومن ثم يتكاثر ويصل إلى المخ.

أعراض سرطان المخ


هناك العديد من الأعراض التي تصاحب المصابين بسرطان المخ، وقد تتشابه هذه الأعراض مع غيرها من الأمراض لذا يجب الأنتباه لها جيداً حتي يتم تدارك الأمر قبل فوات الأوان، وفيما يلي تفصيل مهم باهم اعراض سرطان المخ:-

الصداع


الصداع هو من أبرز أعراض الإصابة بالسرطان ولكن بالرغم من ذلك هناك الكثير من الأمراض التي يكون فيها الصداع أحد الأعراض المرافقة، كما أن هناك العديد من الأشخاص مما يعانون من الصداع المزمن، لذا يجب التفرقة بين هذا وذاك جيداً، ويمكن تسهيل الأمر من خلال متابعة باقي الأعراض القادمة.

الضعف والوهن


وهذا العرض يصاب به جميع مرضي السرطانات حيث تأتيهم حالة من الضعف الشديد معها يفقدون القدرة علي الحركة أو ممارسة الأنشطة اليومية الطبيعية المتعارف عليها.

الاضطرابات العقلية


وهنا يصاب مريض سرطان المخ بعدم القدرة علي التركيز وأحياناً فقد القدرة علي التذكر حيث يتعرض للكثير من حالات النسيان، وفي بعض الأحيان يصاب بالهلوسة.

اضطرابات في الرؤية


في هذا المرض خصوصاً وإذا كان الورم قريب من النسيج العصبي الخاص بالعين فحينها يعاني المصاب بالسرطان بخلل واضح في الرؤية.

اضطرابات في النطق


للأسف الشديد هذا المرض مركزة الأساسي المخ ومعروف أن المخ هو المركز الرئيسي التي منه تمارس كل الأنسجة الحيوية الخاصة بالمخ عملها، والنطق في الأساس المسئول عنه المخ، لذا عندما يصاب المخ بالتلف من جراء هذه الأنسجة الخبيثة يترتب علي ذلك تأثر مركز النطق فتجد المصاب يعاني من صعوبة في النطق.

رغبة في النوم


من خلال الاضطراب الذي يحدث قد يتسبب ذلك في الشعور المستمر بالنعاس والرغبة بالنوم بشكل مبالغ فيه.

غثيان وقئ


واحد من الأعراض التي لا يمكن التغاضي عنها هي الرغبة المستمرة بالقئ والشعور بالغثيان والدوخة المستمرة.

علاج سرطان المخ


يختلف العلاج المتبع في هذا النوع من السرطانات مع اختلاف حالة المريض نفسها، فالمصاب الصغير في السن يختلف علاجه عن المصاب الكبير في السن، كما أن المرحلة المتقدمة من المرض تختلف علاجها عن المرحلة المتأخرة في العلاج، لذا فدكتور الأورام هو الوحيد القادر علي تحديد أي روتين علاجي سيتبعة، وفي الأغلب ستكون واحدة من الثلاث حالات التالية:-

العملية الجراحية


في الغالب يتم إتباع هذا النوع من الإجراء مع الكثير من المرضي، حيث يتم فيها استئصال أكبر جزء من الورم الموجود داخل الدماغ، لتحديد إذا كان هذا المرض حميد أم خبيث، وهل سينمو مرة ثانية، أم سيتوقف عن النمو، ويجب لإجراء هذا الروتين العلاجي، أن يكون تمركز الورم ذاته من الممكن الوصول إليه بشكل سلسل لا يتم معه الإضرار بالخلايا العصبية الحساسة الخاصة بالمخ، كما ينبغي أيضاً أن تكون حالة المريض الصحية جيدة.

العلاج الكيميائي


هذا النوع من العلاج يلجأ إليه الأطباء في حالة كان الورم في منطقة حساسة داخل المخ، منطقة تجعل الوصول إليه صعب وخطير علي حياه الإنسان، ويتم حينها الحصول علي خزعة من الورم لتحديد الكمية المتبعة من العلاج الكيمائي للعلاج، وبالطبع تختلف كمية العلاج الكيمائي علي حسب كل مريض علي حدي، وهذه الأدوية الكيميائية التي يحددها يكون الهدف منها قتل الخلايا السرطانية التي تتربع داخل مخ المريض وتنسج لنفسها مكاناً بداخله وتتكاثر فيه.

العلاج الإشعاعي


في هذا العلاج يتم استخدام الأشعة السينية ولكن بدرجة عالية من الطاقة، ويستخدم هذا العلاج للسيطرة علي الورم عن طريق إخماده داخل المخ وتوقيفه عن النمو لفترة طويلة من الزمن حتي لا يتكاثر وينقسم ويؤثر علي المخ.


في النهاية المرض والشفاء بيد الله عز وجل ولكن يجب الأخذ بالأسباب والمحافظة علي الصحة قدر المستطاع، ولا يخفي علي أحد أن الحالة النفسية الجيدة هي من أهم الأسباب التي تساعد في التعجيل من سرعة شفاء المريض من سرطان المخ، لذا الاهتمام بالروح النفسية أهم بكثير من الأدوية لذا لا تهملوا ذلك، وحاولوا الحفاظ علي روح معنوية عالية طوال فترة العلاج، وندعو الله لكم بالشفاء العاجل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *