Boxed(True/False)

شروط نجاح الحقن المجهري

شروط نجاح الحقن المجهري

 
شروط نجاح الحقن المجهري
شروط نجاح الحقن المجهري
الحقن المجهري هي واحدة من أكثر العمليات انتشارًا في عصرنا الحالي عندما يتعلق الأمر بعلاج تأخر الإنجاب، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا ما هي شروط نجاح الحقن المجهري وهل هناك نصائح معينة يمكنها أن ترفع من إمكانية نجاح الحقن المجهري من عدمه، وما هي النسب المتوقعة لنجاح الحقن المجهري من أول مرة كل هذا، وأكثر ستتعرفون عليه من خلال التقرير التالي فتابعونا. 

الحقن المجهري 


هي عملية يلجأ إليها الزوجان اللذان يعانين من مشكلة تأخر الإنجاب، فيها يتم تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوي بشكل مباشر في المعمل، ومن ثم المعاودة، وزرع البويضة المخصبة في رحم الأم من جديد، وتركها لتنمو، وتصبح جنين.

ما هي شروط نجاح الحقن المجهري


شروط نجاح الحقن المجهري قبل العملية


هناك عدة أمور يترتب عليها نجاح الحقن المجهري، قبل الشروع في إجراء العملية

مصداقية المركز 


هناك الآلاف من مراكز الحقن المجهري الموجودة في مصر، أو خارجها، ومن شروط نجاح الحقن المجهري المركز،  فهو عليه عامل كبير في نجاح الحقن من عدمه، فاختيار مركز موثوق يتمتع بمصداقية، وشهرة كبيرة في هذا المجال يجعلك متأكدًا أنك حقًا في أيد أمينة، ولن تقع في براثن الخداع، وسيتم تقديم خدمة عالية الكفاءة بالنسبة لك. 

خبرة الطبيب 


كلما كان الطبيب ذو خبرة كبيرة في مجال الحقن ساعد ذلك على رفع نسبة نجاح الحقن المجهري من أول مرة وخصوصًا في كل مرحلة من مراحل الحقن المجهري، مثل مرحلة التنشيط، فالأدوية الجيدة التي يصفها الطبيب للأنثى لتنشيط المبيض عليها عامل كبير في إخراج بويضات صالحة للإخصاب من عدمه، لذا، فالطبيب الماهر هو من يستطيع وصف أدوية تتلاءم مع طبيعة كل مبيض، والمشاكل التي تعاني منه. هناك أيضًا مرحلة التخصيب، والتي تحتاج لنجاحها إلى طبيب ماهر في إتمام عملية تخصيب البويضة بحيوان منوي دون إفساد البويضة، بالإضافة إلى أنه يجب أن يكون الطبيب يتمتع بالمهارة الكافية لاختيار الحيوان المنوي الأصلح للإخصاب، كما أن مرحلة الإرجاع هامة جدًا في عملية الحقن، حيث مهارة الطبيب، وخبرته في هذا المجال تجعله يختار المكان الأمثل لزرع البويضات في جدار الرحم. 

حالة الأدوية 


من شروط نجاح الحقن المجهري الأدوية التي يتم تناولها طوال فترة تنشيط المبيض، وهذا، لأنها عليها عامل كبير في نجاح الحقن من عدمه، لذا يجب أن يتم استهلاك أدوية صالحة، وإلا لكانت بلا فائدة من استخدامها في نهاية المطاف، وفيما يخص أدوية الحقن المجهري، فأغلب الأدوية يتم شرائها من المركز الذي يقدم لك خدمة الحقن المجهري، لذا يجب عليك اختيار مركز موثوق فيه لإجراء عملية الحقن المجهري وهذا حتى تتفادي شراء أدوية غير صالحة للاستخدام بسبب انتهاء فترة صلاحيتها، أو بسبب سوء تخزينها مثلًا، خصوصًا أن هذه الأدوية تحتاج إلى الحفظ في درجات حرارة باردة، وإلا فسدت، وأصبحت عديمة الجدوى. 

سن المرأة 


من شروط نجاح الحقن المجهري الأنثى التي تقوم بعملية الحقن المجهري، فكلما كانت أصغر في السن كلما رفع هذا من مؤشر نجاح عملية الحقن المجهري، خصوصًا أن المرأة الصغيرة في السن يكون المبيض الخاص بها ذو كفاءة أعلى من المرأة التي تجاوزت الثلاثين، أو الأربعين عامًا، وهذا لأن المبيض يشهد إنخفاضًا في الكفاءة الخاصة به كلما تقدمت الأنثى في العمر، كما أن الرحم يكون مهيئًا أكثر لاستقبال جنين كلما كان السن أصغر. 

حالة الرحم 


كلما كان الرحم يتمتع بحالة صحية جيدة، كلما جعله هذا مؤهلًا لاستقبال عملية زرع البويضات المخصبة عند إجراء الحقن المجهري، لذا، فإن الرحم الذي يعاني من سمك البطانة، أو من أورام ليفية، أو يوجد به عدوى بكتيرية تكون نسب نجاح الحقن بالنسب له ضعيفة، لذا يكمن الحل هنا في معالجة المشاكل التي يعاني منها الرحم قبل الشروع في إجراء الحقن المجهري وهذا حتى يتمكن الطبيب المختص من رفع نسبة نجاح الحقن المجهري عند إجرائه.

حالة الحيوانات المنوية 


هناك رجال تعاني من مشكلة تشوه الحيوانات المنوية، وإذا تم زرع حيوانات منوية مشوه داخل البويضة، هذا سيجعل تخصيبها لن يستمر داخل الرحم حتى ولو زرعت بداخله، فسيأتي وقت عليها، وتتوقف البويضة المخصبة عن النمو داخل الرحم، مما يؤدي إلى فشل الحقن المجهري في نهاية المطاف، ولكن يمكن من خلال الاستعانة بالأجهزة الحديثة العمل على اختيار أفضل، وأكفأ حيوان منوي من خلال تكبير عينة السائل المنوي الموجودة في تحليل الزوج، واختيار الحيوان الأكثر صلاحية للإخصاب فيها. 

شروط نجاح الحقن المجهري في فترة الانتظار 


فترة الانتظار عليها عامل كبير في نجاح الحقن المجهري من عدمه لذا يجب الانتباه إلى الأمور التالية:-

التوقف عن تناول بعض أنواع من الأكلات


المأكولات المعلبة، والمحفوظة ممنوعة تمامًا في فترة الانتظار، بالإضافة إلى أن الكافيين أيضًا يجب منعة طوال فترة الانتظار، وفي فترة الحمل أيضًا إذا شاء الله عز وجل، يجب أيضًا عدم تناول الوجبات السريعة، والأطعمة المشبعة بالدهون، وتجنب تناول المأكولات البحرية وهذا لأنها تضم بداخلها مادة الزئبق التي تؤدي إلى حدوث عيوب في الأجنة مما يؤثر على نجاح الحقن المجهري، وتجنبي أيضًا أي أطعمة قد تسبب لكِ تناولها في حدوث إمساك، لأن الإصابة بالإمساك يؤدي إلى التعرض للضغط في عملية الإخراج، مما يؤدي بالتالي إلى تهديد ثبات الأجنة المزروعة داخل الرحم.

تجنب الأجواء السلبية 


طوال فترة الانتظار، وطوال فترة الحمل إن شاء الله يجب عليكِ تجنب التعرض للضغوطات النفسية، لأن الحالة النفسية عليها عامل كبيرة في نجاح الحقن المجهري من عدمه، لذا استعيني بالصلاة، وذكر الله لرفع معنوياتك، وحاولي دائمًا شغل وقتك، وتفكيرك بأي شيء بعيدًا عن انتظار نتائج الحقن المجهري.

تجنب الملوثات 


من شروط نجاح الحقن المجهري تجنب التواجد في بيئة ملوثة، فيجب الحرص على عدم التعرض إلى الروائح، أو الكيماويات، أو حتى المبيدات الحشرية، وهذا لأن أكثر من 75% من حالات الإجهاض بعد الحقن المجهري ترجع أسبابها لخلل في كروموسومات الجنين التي تعرض لها بسبب تعرضه للتلوث، خصوصًا خلال الشهور الثلاثة الأولى عندما يكون الطفل أكثر حساسية، وأقل مناعة ضد هذه الملوثات. 

تجنب الأنشطة الثقيلة 


في فترة الأنتظار ينبغي على الأنثى الخضوع إلى الراحة، والنوم على الظهر، وهذا لأن الأنشطة الثقيلة قد تهدد ثبات الأجنة بسبب الحركة الكثيرة، لذا يجب عليكِ عدم بذل مجهود كبير، فقط ممارسة بعض الأنشطة اليومية الخفيفة حتى يعمل الجسم على تنشيط الدورة الدموية في الدم.


التوقف التام عن العلاقة 


في الحمل الطبيعي يجب التوقف عن ممارسة العلاقة الزوجية خلال الثلاث شهور الأولى من الحمل حتى تسنح الفرصة للجنين بأن يثبت في الرحم، كذلك في الحقن المجهري يجب التوقف عن ممارسة العلاقة الزوجية، إذن ماذا عن الاحتلام لأن هناك فتيات تتعرض لهذا في فترة الانتظار، بالطبع هذا أمر خارج عن الإرادة البشرية، ولكن دائمًا ما ينصح الطبيب بممارسة العلاقة في فترة ما قبل إجراء العملية، وهذا تفاديًا للتعرض للاحتقان في فترة الانتظار، مما يؤدي للإصابة بالاحتلام، وحاولي تجنب مشاهدة الأفلام، وسماع الأغاني التي تحرك المشاعر، مما يؤدي إلى تعرضك للاحتلام، فهذا أمر ليس جيد حدوثه في فترة الانتظار، ولكن إن حدث لا مشكلة في ذلك، فهو خارج عن الإرادة البشرية.


في النهاية معلومة مهمة يحب أن يدركها الكثيرين نسب نجاح الحقن المجهري في مصر بالتحديد ليست كما يتم الترويج لها على أنها كبيرة، فقد لا تتجاوز النسبة الـ 40% ولكن هذا لا يدعو إلى اليأس، فهو أمر بيد الله عز وجل، فهو الذي سيأذن بنفخ الروح داخل الرحم، لذا أدعو الله أن يرزق كل مشتاق بالذرية الصالحة المعافاة. كلنت هذه مجموعة من أهم شروط نجاح الحقن المجهري 

إرسال تعليق

0 تعليقات