Boxed(True/False)

9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح

9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح

9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح
9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح


نقدم لكم اليوم 9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح  فغالبًا ما تجد الفرد منا يقدم على الاستيقاظ وهو حزين، حيث بمجرد اللحظات الأولى من استيقاظه تجده يغمر نفسه بوابل من الأفكار السلبية في الفروض التي عليه إنجازها اليوم، وغيرها من الأمور التي يعتبرها الشخص كوابل من الالتزامات المفروضة عليه رغمًا عنه، وللاسف طريقة تفكيرك السلبية هذه مع أول دقائق تفتح بها عينيك من جديد على الحياة هي من ستحدد آلية مضى يومك، حيث ستظل الطاقة السلبية محيطة بك طوال الوقت. صحيح أنك لن تتمكن من التحكم في آلية سير يومك، ولكن بلا شك يمكنك التحكم في طريقة تفكيرك، لهذا تابعنا في التقرير التالي لتتعرف على 9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح 

9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح 


الحصول على ما يكفي من النوم 


النوم هو السر الرئيسي الذي يمكنك من الحصول على السعادة، فلا يمكنك أبدًا أن تنظر إلى أمورك الحياتية التي تجري على مدار اليوم بمنظور إيجابي، وأنت منهك القوي، وتريد الحصول على النوم، فقلة النوم تؤدي إلى زيادة هرمونات التوتر، وبالتالي إلى الإرهاق، والتعب، لذا الحل السحري للاستيقاظ سعيدًا هو في أخذ مقدار النوم الكافي الذي يستحقه جسمك، فالنوم الكافي يساعد على تحسين المزاج، وتقوية جهاز المناعة، والتركيز، والشعور بالرفاهية على مدار اليوم، لذا لا تهمل هذه النقطة أبدًا.

يوم جديد هو بداية جديدة 


دع الماضي للماضي، ولا تكترث إلى السلبيات الذي حدثت بالأمس، فكل يوم يخرج عليك النهار فيه هو بداية جديدة يمكن استغلالها بذكاء، والمضي قدمًا في مشوار تحقيق أحلامك، لا مشكلة أن كنت قد فشلت بالأمس، طالما أنك قادر على البداية من جديد، والنجاح اليوم، لابد أن تكون هذه وجهة نظرك التي ترى بها يومك في كل صباح، حتى ترافقك الطاقة الإيجابية على مدار اليوم.

استيقظ وانت ممتن لمن حولك 


من أهم 9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح هو الاستيقاظ وأنت ممتن لكل لحظة تمر عليك، فالائمتنان للاشياء حولك يجعلك تتمتع بالرضا لكل الأشياء التي تشهدها في الصباح حتى، ولو كان النفس الذي يخرج من فمك، كن ممتن لأنك وجدت سريرًا تقضي ليلة هانئة عليه، كن ممتن لأنك تستطيع النهوض من على السرير صباحًا كن ممتن لكل هذه الأشياء البسيطة الذي يوجد الكثيرين غيرك يتمنون الحصول عليها، فالمفتاح الرئيسي للسعاده هو الرضا.

حافظ على روتين صباحي لك 


إذا كنت تترك كل صباح يمر كما يمر دون ترتيب، فبالتأكيد ستجد نفسك في اللحظات الأولى من الإستيقاظ تلملم شتاتك لتستطيع البدء في يومك، فغالبية الأشخاص لا ينتبهون إلى أنهم يقضون اللحظات الأولى من الاستيقاظ في ضغط، وتوتر رهيب ما بين البحث عن الملابس، وكيها، وتحضير الإفطار، وطهيه، وتحضير الأطفال للذهاب إلى المدرسة، وغيرها الكثير من الأمور التي يفعلونها يوميًا تحت ضغط رهيب لا داعي له، في حيث أنهم ببعض التنظيم، والترتيب يمكنهم المرور بصباح هادئ، لماذا لا تحضر كل ما ستحتاج إليه في المساء لتستطيع النهوض والاستمتاع بكوب القهوة الصباحي الخاص بك دون أن تتركه يبرد مع الأعباء الصباحية التي تكون مشتت بينها، لذا نظم لنفسك روتين صباحي يجعلك تشعر بالسعادة حتى، ولو كان الجلوس قليلًا من الوقت في البلكون، والاستمتاع بمشروبك الدافئ، وأنت تتأمل السماء، فهذا سيفرق كثيرًا في كيفية سير يومك طوال النهار.

حاول التأمل 


التأمل ليس رياضة بالمعنى الحرفي، حيث أنه لا يتضمن أي مجهود بدني، ولكنها ذات أثار جانبية رائعة، فيمكنك بتخصيص دقيقتين يوميًا للتأمل كل صباح أن تبدأ يومك بنشاط، وحيوية، وطاقة، وشعور مفعم بالسعادة. اختار مكان هادئ، وأجلس فيه بوضعية التأمل وركز على أنفاسك، وحاول أن تكون محب لذاتك، فهذا كفيل بأن يجعل الطاقة الإيجابية تحوم حولك طوال اليوم.

أبدأ يومك ببعض التمارين 


هذا أمرًا نادرًا ما تجد الكثيرين يطبقونه على أنفسهم، ولكنه فعال في يومك بدرجة كبيرة إذا قمت بتطبيقه، حاول ممارسة أي نوع كان من الرياضة في الصباح الباكر حتى ولو مشيت بعض الخطوات حول منزلك، أو قمت بممارسة بعض من تمارين التمدد داخل منزلك، ليس شرطًا أن تذهب إلى الجيم، ولكن بعض التمرينات الرياضية البسيطة مع بداية اليوم كفيلة بأن تجعلك شخص أفضل. فالعديد من الدراسات قد أثبتت أن الرياضة تحسن الصحة، والمزاج، وتشعر ممارسيها بالسعادة.

رتب سريرك 


ترتيب السرير قد يبدو ليس له أي أهمية بالنسبة لك، ولكن على العكس فهو يمكنه أن يعدل مزاجك بشكل كبير، فالعين تحب دائمًا النظر إلى الأشياء المرتبة، والمنسقة، وهذا يمدها بشيء من الراحة النفسية، وهذا بالتأكيد سيساعدك على التمتع بيوم مميز، حيث سيجعلك تشعر بالإنجاز مع بداية الصباح، وسيترك مستعد لإنجاز المزيد من الأمور على مدار اليوم، لذا لا تهمل هذه النقطة فهي من ضمن أهم 9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح 


تناول وجبة الإفطار 


كثيرًا ما يتم تناول العديد من المعلومات عن أهمية وجبة الإفطار، حيث قيل أن وجبة الإفطار مفيدة جدًا لصحة الإنسان، ولـ زيادة التمثيل الغذائي داخل جسم الإنسان، مما يساهم في إنقاص الوزن الدائم، ولكن هذا على المستوى الصحي، أما بالنسبة للمستوى النفسي، فتناول وجبة إفطار جيدة من شأنه أن يرسل رسالة إلى جسمك بأن تعتني به جيدًا، مما يجعلك سعيدًا على مدار اليوم، كما أن تناول وجبة الإفطار يقيك من الجوع، والنهم على مستوى النهار، وبهذا لن تضطر إلى تناول وجبات غير صحية، لهذا لا تهمل وجبة إفطارك في المرة القادمة.

حدد أهدافك جيدًا 


لكي لا تضيع وقتك على مدار اليوم في أشياء غير مهمة يجب أن تحدد أهدافك اليومية بشكل جيد، وهذا لأن تحديد الأهداف يجعلك متحمس لإنجازها، ويجب أن ترتبها أيضًا حتى لا تجد نفسك محاط بالعديد من الالتزامات المطلوبة منك طوال اليوم، ولا تعرف من أين تبدأ حاول دائمًا أن ترتب أهداف كل يوم بيومه، وهذا ليس شرطًا تطبيقه بالورقة، والقلم، فيكفي تحديدك لأهدافك اليومية في عقلك من خلال الحديث مع نفسك، فهذا كفيل بأن يرسم خطة لطبيعة مضى يومك طوال النهار.


كانت هذه 9 طرق هامة لتكون سعيدًا في الصباح  لمزيد من المقالات الحماسية زورا قسم التنمية البشرية في موقع مصارحة

إرسال تعليق

0 تعليقات