Boxed(True/False)

الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين

الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين

الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين
الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين


نحدثكم اليوم عن الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين فهذا النوع من عمليات التلقيح الصناعي لم تفسح المجال فقط لتحقيق حلم الأمومة، بحيث أعطت فرصة أمل للكثير من السيدات غير القادرات على الحمل الطبيعي، ولكنها أيضًا أعطت فرصة أمل في الحصول على نوع الجنين الذي تريد المرأة، حيث يسمح الحقن المجهري للعديد من السيدات تحديد نوع الجنين الذي تريده، سواء كانت ترغب في أنثى، أو ذكر، والأمر في الواقع لا يحتاج إلى تفاصيل معقدة، حيث يتم الحقن المجهري المحدد بنوع الجنين تمامًا كالحقن المجهري العادي، ولكن مع اختلاف بعض التفاصيل التي سنتعرف عليهم في مقالنا لليوم عن الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين فتابعونا.

الحقن المجهري بالتفصيل 


هي عملية تلقيح صناعي تعتمد على تلقيح البويضة المستخرجة من مبيض الأنثى بعد إخضاعه للتنشيط لحثه على استخراج أكبر عدد من البويضة، ويتم تلقيح البويضة بواسطة الحيوان المنوي في معمل الخصوبة الذي تم فيه إجراء عملية سحب البويضات، وبعدها يتم إعادة بويضة، أو اثنين من البويضات التي تم تخصيبها إلى رحم الأم من جديد في عملية إرجاع الأجنة، ولقد تكلمنا في السابق عن الحقن المجهري بالتفصيل وكيف يتم؟ لذا يمكنكم الرجوع إلى مقالات الحقن المجهري لتتعرف على المزيد من التفاصيل عنه

الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين


بعد إخضاع مبيض المرأة للتنشيط من خلال إعطائها مجموعة من الأدوية، والحقن المنشطة يتم استخراج البويضات، واختبار جودتها، والتخلص من الفاسد فيها. وهنا تأتي المرحلة الأساسية الخاصة بتحديد نوع الجنين في الحقن المجهري ففي الأساس يتم أخذ عينة من السائل الخاص المنوي للزوج، واختيار حيوان منوي واحد، وحقن البويضة بشكل مباشر به، ولكن عندما نتحدث عن الحقن المجهرى وتحديد نوع الجنين فالأمر يتم بالتفصيل التالي.

 البويضات تحتوي على  كروموسوم X ، والحيوان المنوي يحمل كروموسوم Y أو X، والحيوان المنوي هو الذي يحدد نوع الجنين إذا كان ذكرَا، أو أنثى بعدما تتم عملية الإخصاب، فإذا اتحد مع البويضة وكان من نوعية x كون خلية تحتوي على كروموسوم  (XX) يكون الجنين فيها أنثى، أما إذا أتحد مع البويضة وكان Y سيكون هذا جنين ذكر بصيغة (XY).

ويتم فصل الحيوانات التي تحتوي على كروموسوم Y ليتم الاعتماد عليها في عملية التلقيح، ويتم هذا الفصل عن طريق الفرز، أو الصبغ بطريقة FISH، أو حتى الفصل الكهربائي، ومن ثم يتم إعادة البويضات المخصبة مرة أخرى، وزرعها في جدار الرحم.

ما يؤخذ على عملية الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين


بالرغم من أن هذا النوع من العمليات يزيد من إحتمالية الحمل بمولود ذكر إلا أنها لديها عدد من المآخذ أهمها التالي:-


التكلفة المرتفعة للغاية، حيث يعتبر تحديد نوع الجنين عن طريق التلقيح الصناعي أغلى بكثير من عملية التلقيح الصناعي العادي سواء تحدثنا عن أطفال الأنابيب أو الحقن المجهرى.


عدم ضمان النجاح، فتمامًا كما أن عمليات التلقيح الصناعي ليست مؤكدة النجاح لدى جميع السيدات التي تقوم بها، كذلك الأمر مع تحديد نوع الجنين، فحتى لو كانت الأنثى لا تعاني من أي مشاكل لا هي، ولا زوجها تبقى إمكانية النجاح في الأول، والآخر بيد الله عز وجل، لذا قد تتعرض العملية للفشل حتى، ولو كانت كل الترتيبات إليها سليمة مائة بالمائة.


شبهة وجود حرمانية، ففي الواقع هناك رأي يحلل القيام بهذه العملية، وهناك رأي يحرمها، لذا فهذه العملية قد تحمل شبهة الحرمانية، لذا يجب أن تستشير دار الإفتاء قبل القيام بها لتتأكد من أنها ليس حرام.


بهذا نكون قد تعرفنا على الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين لمزيد من التفاصيل يمكنكم الرجوع إلى  قسم الحقن المجهري في موقع مصارحة

إرسال تعليق

0 تعليقات